الأخبار


أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة،يستقبل مدير جامعة أم القرى

1439/07/14

إنفاذاً لتوجيهات أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالله بن بندر خلال زيارته السابقة لمحافظة القنفذة، بإنهاء معاناة طالبات الكلية الجامعية للبنات بالمحافظة مع المباني الحالية، تبدأ جامعة أم القرى تنفيذ مشروع كليات القنفذة الذي يضم 6 مبانٍ تستوعب 16 ألف طالب وطالبة، فيما ستكون جاهزة للدارسة مطلع العام الجامعي المقبل (1439-1440 هــ).
 
ولدى استقبال أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة، مدير جامعة أم القرى بكري عساس استمع سموه لشرحٍ عن مشروع كليات القنفذة الذي تم الانتهاء من تصاميمه، وسيتم تنفيذه على كامل مساحة الأرض المخصصة للجامعة بالمحافظة المقدرة بنحو 170 ألف م 2.

وبحسب العرض فإن المشروع يضم مباني كليات صحية وجامعية وهندسة وحاسب آلي للبنين وللبنات، ويحوي المشروع 53 فصلاً دراسياً، و42 معملاً علمياً عاماً ومتخصصاً، و3 مدرجات تتسع لنحو 300 طالب وطالبة، إضافة لمواقع للأنشطة ومكتبة ومكاتب إدارية.
 
وفي هذا الصدد،  فإن تفاعل جامعة أم القرى جاء تجاوباً مع توجيهات الأمير عبدالله بن بندر بعد أن استمع لشكوى عدد من الطالبات خلال زيارته لمحافظة القنفذة أوائل ربيع الأول الماضي، إذ أبدين استيائهن من الوضع القائم في مباني الكلية الجامعية للبنات بالمحافظة وعدم ملائمتها للدارسة، فما كان من سموه إلا أن وجه على الفور بتهيئة البيئة الملائمة وتوفير مبانٍ تمكنهنّ من الدراسة في أجواء جاذبة تنعكس إيجابا على تحصيلهنّ العلمي والمعرفي.

بدوره ثمّن الدكتور عساس اهتمام ومتابعة مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، ونائبه الأمير عبدالله بن بندر، بالبرامج والانشطة والمشروعات التي تنفذها الجامعة، لافتاً إلى عزمها تنفيذ العديد من المناشط الأكاديمية والابتكارية والمعرفية التي تتوافق مع رؤية المملكة 2030 .

وأبان أن عدد طلاب وطالبات الجامعة الدارسين في المقر الرئيسي بالعاصمة المقدسة والفروع التابعة لها بلغ نحو 120 ألفاً جميعهم ملتحقين ببرامج الدبلوم والبكالوريوس ودرجتي الماجستير والدكتوراة والدبلوم العالي .

<< السابق