makkah website header
Vision2030 website Makkah.gov.sa website

الأخبار


Sample image

الفيصل يتوّج الفائزين في تحدي كاوست وبوابة مكةالرقمية

1442/08/18

يتسلمون جوائز تقدر بــ 3 ملايين ريال

الفيصل يتوّج الفائزين في تحدي كاوست وبوابة مكةالرقمية

 

 

يتوّج مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمةصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل اليوم (الأحد) الفائزين فيمسابقة تحدي جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية الهادفة لإيجاد أفكاروحلول رقمية للحج والعمرة بالتعاون مع ملتقى مكة الثقافي في دورتهالحالية تحت شعار "كيف نكون قدوة في العالم الرقمي؟"،  كما يشهدسموه توقيع بحوث بوابة مكة الرقمية للبحث الابتكار وهي إحدىمبادرات الملتقى الريادية وتحتضنها جامعة الملك عبدالعزيز. 

وأوضح المشرف العام على الملتقى سلطان الدوسري أن تحدي جامعةالملك عبدالله للعلوم والتقنية يدعم أيضاً الجهود الرامية لتحويل مكةالمكرمة إلى مدينة ذكية ، وسوف يسلّم الأمير خالد الفيصل الجوائزللفائزين والتي تبلغ قيمتها مليون ريال إضافة إلى باقة من الجوائزالأخرى، كما يشهد سموه توقيع البحوث الفائزة في بوابة مكة للبحثوالابتكار والبالغ عددها 20 بحثًا وسوف يتم توزيع مليوني ريال بواقع100 ألف ريال لكل بحث فائز.

وذكر الدوسري أن البحوث الفائزة في بوابة مكة الرقمية للبحث الابتكارسوف تسهم في تعزيز الحلول العلمية المبتكرة في جوانب الانتماءالوطني، والرقمنة، والذكاء الاصطناعي، والرقمنة في مجال خدماتالحج والعمرة، وتطوير النظم في مجال الأمن السيبراني، والتعليمالإلكتروني والتعليم عن بعد، إضافة إلى النظم الرقمية في المحافظةعلى البيئة.

وأضاف " تسهم البحوث في تحقيق مجموعة من المؤشرات ضمناستراتيجية إمارة منطقة مكة المكرمة الموائمة لرؤية المملكة 2030، عبرتسخير البحث العلمي والابتكار لتطوير العمل بقطاعات المنطقة، وحلالتحديات عبر تحفيز الأبحاث العلمية، وإنتاج المعرفة وتسخيرهاللتنمية الاجتماعية والاقتصادية في المنطقة، عن طريق مشاركةالمتخصصين بالجامعات والمراكز البحثية عبر هذه البوابة الرقمية".

وأشار إلى أنه سوف يُمنح الباحثون من مختلف قطاعات مكة المكرمةفرصة الدعم النوعي في مجال الأبحاث العلمية التطبيقية ذات الأثرالفاعل، والتي يمكن أن تسهم في الوصول لحلول تقنية مبتكرةلتحديات المنطقة، وهذه البوابة يتم الاشراف عليها ودعم الأبحاثالمتقدمة فيها من قبل جامعة الملك عبدالعزيز كأحد القطاعات الرائدةفي المنطقة في مجال البحث العلمي والابتكار، وتعتبر هذه المنصة نواةلتقديم الحلول التقنية ذات الجودة والتميز والاستدامة من خلال توظيفالنظم الذكية، والخوارزميات الرقمية، وتحليل البيانات الضخمة،واستخدام تقنيات الثورة الصناعية الرابعة.

ونوه المشرف العام على ملتقى مكة الثقافي أن تحدي جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية لإيجاد أفكار تقنية لتطوير منظومة الحج والعمرةيشارك فيه عدة جهات منها وزارة الحج والعمرة، وبرنامج خدمة ضيوفالرحمن باعتبارهم شركاء استراتيجيين وذلك تماشيًا مع الأولوياتالوطنية للمملكة ورؤيتها لعام 2030، وتركّز مخرجات التحدي علىالارتقاء بتجربة الحج والعمرة التي يخوضها الحجاج والمعتمرون منجميع أنحاء العالم، وكذلك على دفع عجلة الجهود الرامية إلى تحويلمكّة المكرمة إلى مدينة ذكية.

وزاد أن التحدي يُسهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية، وتعزيزالازدهار المجتمعي وذلك من خلال عددٍ من المبادرات الجماعية الجديدةالتي تحفّز المواهب على مختلف الأصعدة المحلية والعالمية لطرحأفكارهم وتقديم حلولهم العلمية والتقنية، ويتمحور التحدي حول ثلاثةموضوعات هي: الرعاية الصحية، والنقل والمواصلات، وإدارة الأفواج. 

وبحسب الدوسري فإن مخرجات التحدي  ستكون رافداً للارتقاءبمستوى الخدمة المقدمة لضيوف الرحمن من خلال محاور التحديالثلاثة".

وتابع "ينصبّ تركيز موضوع "الرعاية الصحيّة" على زيادة الإجراءاتالاحترازية والتدابير الوقائية اللازمة لحماية صحّة جميع الحجاجوالمعتمرين ورفاهيتهم، الأمر الذي أصبح يشكّل مصدر قلق متزايدًاتزامنًا مع استمرار تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد(كوفيد-19)، وفي الوقت نفسه، يسعى موضوع "النقل والمواصلات" لضمان توفير وسائل النقل والمواصلات العامة والخاصة على نحومناسب وبما يكفل سهولة الوصول إليها، في حين يستكشف موضوع"إدارة الأفواج" عددًا من السُبل الرامية إلى تعزيز البنية التحتية وتلبيةالمتطلبات المرتبطة باستيعاب الأفواج والأعداد الهائلة".

الجدير ذكره أن الفائزين في تحدي كاوست تم اختيارهم من بين1306 مشاركاً من 34 دولة حول العالم، وأسفرت عملية الفرز عناختيار 33 متأهلاً للتصفيات النهائية للتحدّي.

<< السابق