header
Send_friend Print

سمو الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة

 

سمو الأمير خالد الفيصل


صدر في تاريخ ربيع الآخر 1428هـ الموافق 16 مايو 2007م اليوم أمر ملكي كريم فيما يلي نصه :

بسم الله الرحمن الرحيم 

الرقم : أ / 43
التاريخ : 29 / 4 / 1428هـ
بعون الله تعالى
نحن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود
ملك المملكة العربية السعودية
بعد الإطلاع على المادة الثامنة والخمسين من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ / 90 وتاريخ 27 / 8 / 1412هـ.
وبعد الإطلاع على نظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم م / 10 وتاريخ 18 / 3 / 1391هـ.
وبعد الإطلاع على المادة الرابعة من نظام المناطق الصادر بالأمر الملكي رقم أ / 92 وتاريخ 27 / 8 / 1412هـ.
وبعد الإطلاع على الأمر الملكي رقم أ / 14 وتاريخ 3 / 3 / 1414هـ.
أمرنا بما هو آت:
أولاً : يُعين صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن فيصل بن عبدالعزيز آل سعود أميراً لمنطقة مكة المكرمة بمرتبة وزير.

 وقد لاقى اختيار سمو الأمير خالد الفيصل أميراً لمنطقة مكة المكرمة، استحساناً وارتياحاً واسعاً من جميع الطبقات على مستوى البلاد، وقد أوجز سموه ذلك خير إيجاز في قوله ( إنها ثقة غالية من أكبر رجل في أقدس بقعة) وليس هذا الاستحسان والقبول بغريب على أمير عركته المناصب القيادية منذ ريعان شبابه، وحنّكته التجربة الواسعة في مختلف أنواع العمل الإداري بشتى ضروبه، وانضجته المعايشة الطويلة لمختلف الطبقات من أهله وأبناء شعبه، وتحمله المبكر للمسؤوليات الجسيمة في حكم بلاده، وقد بنى كل ذلك على إدراك عميق لطبيعة العصر كمثقف، وحس مرهف لآمال الناس وآلامهم واحتياجاتهم كفنان وشاعر، والتصاق حميم بهموم الوطن، وتطلع متجدد للأمثل والأجمل.

يتسلم خالد الفيصل إمارة مكة المكرمة، التي ولد فيها ونشأ وترعرع في ربوعها، بعد 37 عاماً قضاها أميراً لمنطقة عسير، التي يشهد واقعها اليوم، على حنكة فائقة في الإدارة، وقدرة عظيمة على الانجاز، وعقل منفتح لاستشراف المستقبل، وحرص شديد على أداء الواجب وخدمة الناس وتطوير الوطن .

 

Send_friend Print